أنواع الترفيه في دول الشرق الأوسط

من الجيد أن نحدد منذ البداية أن كل بلد في الشرق الأوسط لديه عادات وتقاليد خاصة به. وبالتالي ، يمكن للزائر أن يلاحظ في الحال أن الناس الذين يعيشون في الأردن لديهم سلوك مختلف تماماً عن أولئك الذين يعيشون في لبنان ، رغم أن هذين البلدين جاران وهما قريبان ضمن مجموعاتهم العرقية والدينية. وينطبق نفس الأمر على دبي، التي تختلف عن بعض دول الخليج بخصوص عدة امور. هذا الاختلاف يجعلهم لا يملكون نفس نمط الترفيه في كثير من الأحيان. تركز اذا هذه المقالة على مساحات الترفيه في لبنان ودبي اذ تكثر بهما الملاهي و الحانات التي تشتمل خلى انماط

عدة من الكازينوهات مثلا.

مساحات ترفيهية في لبنان

يشتهر لبنان بانفتاحه على العالم الحديث. لذلك لا تفاجأ من وجود العديد من المطاعم والحانات المطاعم هناك. يتمتع السكان انفسهم و كما هو الحال ايضا بالنسبة لالزوار من جميع أنحاء العالم بحصولهم على فرصة تناول الطعام في مطعم جيد وتناول مشروب وأكثر من ذلك في جميع الأماكن التي تتسم بالضيافة. ما هو أكثر إثارة للاهتمام للزائر هو وجود كازينو كبير جدا حيث يمكنك لعب جميع أنواع القمار[Betway تطبيق] للاتسلية و الترفيه عن النفس.

مساحات ترفيهية في دبي

لا تقل حانات المطاعم وأغلبية [الكازينوهات: https://ar.wikipedia.org/wiki/ ]في هذا البلد قيمة عن تلك الموجودة بلبنان بل و هي حتى اعضم منها احيانا. بالإضافة إلى ذلك ، هناك فنادق فاخرة حيث ألعاب الكازينو ممكنة لمن يحبذ لعب جميع أنواع القمار. أصبحت دبي وجهة حقيقية لأولئك الذين لديهم الكثير من المال لإنفاقه في المحلات الفاخرة وأماكن اللعب حيث يمكن إنفاق مبالغ من المال يكاد ححمها لا يصدق. تجد الطبقة الغنية مكا نًا هادئًا لا توجد فيه مشاكل من أي نوع ويختارها الزوارعن غيرها على الرغم من وجود العديد من الاماكن الحيدة الأخرى حول العالم. هذا هو السبب في أن هذين البلدين في الشرق الأوسط بشكل خاص يواصلان جذب عدد كبير من الأشخاص الذين يبحثون عن متعة معينة. نظرا لنوعية المساحات المتاحة قدمة و العقول العصرية للناس الذين يعيشون هناك.