حانات جديدة في فنادق دبل ترى أبو ظبي

قررت شركة هليتون العالمية “شركة الضيافة الأمريكية التي تمتلك حق الامتياز لمجموعة واسعة من الفنادق والمنتجعات السياحية العالمية” بافتتاح أول فنادق تحمل علامة دبل تري من ضمن العلامات التابعة لها في إمارة أبو ظبي وتم توقيع عقد اتفاق مع شركة موثوق للاستثمار العقاري التابعة للشيخ أحمد بن محمد آل نهيان.

شركة هليتون العالمية توسع نشاطها في أبوظبي

سوف تكون تلك الشراكة هي التعاون الأحدث لخط مشاريع شركة هيلتون العالمية في الشرق الأوسط في مدينة مصدر في إمارة أبو ظبي، حيث تعد مدينة مصدر من المدن المتفردة جدًا، فتم إنشاء المدينة بهدف المحافظة على البيئة وجعلها مدينة صديقة للبيئة ومنخفضة الانبعاث الكربوني، وفي إطار ذلك تتبنى المدينة جميع المشاريع الخاصة بالتنمية الحضارية والتنمية المستدامة عن طريق تبني مشاريع منخفضة النفايات بذلك تكون واحدة من أكثر المدن استدامة بالعالم.

وسوف يكون الفندق الجديد ملبيًا لهذا النهج ومتفق مع المعايير البيئية التي تنتهجها المدينة، سوف يتكون الفندق من 316 غرفة، وتسعى الشركة لحصولها على درجة “3 لآليء” المرموقة للاستدامة، وهي تعادل برنامج استدامة لدولة الإمارات العربية برنامج ليد للريادة في التصميم والطاقة البيئية والمعترف به عالميًا.

وقال رودي ياجيرز باخر رئيس شركة هيلتون العالمية في الشرق الأوسط وأفريقيا أنه سعيد بخطط تقديم العلامة لأول مرة في إمارة أبو ظبي وخاصة أنه سيقام في واحدة من أكثر الأماكن تفردًا في الإمارة حيث أن مدينة مصدر نموذج غير عادي وهي المكان المثالي لأكثر علامات الضيافة ديناميكية.

حسب مصدر مسئول سوف يحتوي الفندق على مجموعة متكاملة من الغرف والأجنحة ويوفر مساحات مخصصة للاجتماعات وتنظيم المناسبات بجانب مركز لرجال الأعمال مع مجموعة من البارات والحانات الجديدة والمتميزة والمطاعم الفخمة، ويضم أيضًا مسبح خارجي وناد صحي، وصرح جون جرينليف، الرئيس العالمي لفنادق دبل تري من هيلتون أن العلامة ستواصل توسعها في دول الشرق الأوسط.

على الجانب الأخر لا تزال مدينة مصدر قيد التطوير ولكنها من أهم مناطق الجذب في الإمارة وحصلت في استطلاع رأي لشركة إيبسوس على أفضل تقييم وصرح الشيخ أحمد آل نهيان أنه أراد علامة معترف بها عالميًا تتطابق مع استراتيجيات الدولة الجديدة من توفير مرافق وخدمات بمستوى عالمي.